الثلاثاء، 17 نوفمبر، 2009

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الثاني

بعد الخروج من ساحة المدينة ، لم أستطع مقاومة رغبتي العارمة في مشاهدة ليوبليانا بالحركة البطيئة راجلاً ، فعدت لنقطة البداية حيث يقع فندقنا على الشارع الرئيسي الذي يخترق قلب ليوبليانا ، إسم هذا الشارع Slovenska Cesta ( أي شارع سلوفينيا ) حيث كلمة cesta السلوفينية تعني (شارع) ، تنتظم على هذا الشارع الحيوي المباني الجميلة والعمائر الفاخرة الزاخرة بمختلف المحال التي تبيع السلع والبضائع وتتواجد على هذا الشارع أيضاً بعض الفنادق ، من بينها فندقنا الذي أقمنا فيه


 Best Western Premier Hotel Slon ، أو اختصاراً .. Hotel Slon ( أي فندق الفيل ) حيث تعني كلمة slon السلوفينية (فيل) ، وهذا الفندق تابع لسلسلة الفنادق العالمية Best Western .. وهنا قلب العاصمة ليوبليانا Ljubljana حيث نبعد عن مطار العاصمة السلوفينية ( ليوبليانا ) المسمى Brnik مسافة 25 كيلو متراً ..
هنا وعبر هذا الممر الجميل ، عدت أدراجي من الساحة الرئيسية في قلب Ljubljana وهي ساحة بريسيرن ، وبنهاية هذا الممر يوجد إلى اليمين فندق Slon حيث أقيم، كما يوجد على هذا الشارع بعض محلات الملابس المختلفة والملابس الرياضية وبعض المطاعم وجملة من المحلات المختلفة التي تبيع أغراضاً شتّى مثل محلات الملابس والكافيتيريهات ومحلات الآيس كريم وغيرها ، ولفت نظري وجود محل H&M المعروف للملابس مما أوحي إلى إنطباعاً عاماً عن النشاط الإقتصادي الانفتاحي والمرن على أوروبا لهذه الدولة الفتية .. واصلت سيري عبر هذا الممر في بداية جولتي من قلب المدينة النابض بالسياح إلى قلب المدينة الذي يزدحم بالسيارات والمباني الرئيسية ..
وأتابع تجوالي من شارع إلى آخر ، متخذاً سبيلي بين الممرات الهادئة الرائعة التنسيق والتي تصطف عليها المباني المختلفة الأشكال والألوان، أتأمل أثناء تجوالي المنازل والبيوتات التي ارتصت على جوانب هذا الممر ، ولم أوفر على نفسي تأمل بعض المحلات الصغيرة التي أرخيت لعيني جناحيها لتحلق بين الحوانيت المختلفة والمقاهي المختبئة بين طيات تلك الممرات التي تتوالى علي أثناء سيري .
وهنا على أحد الشوارع الرئيسية في المدينة ، تبدى لي هذا الفندق Grand Union والذي يوجد منه في العاصمة فرعين في مبنيين مستقلين ذوي فئتين مختلفتين ، متفقين في الاسم الأول والثاني ويختلفان في المقطع الثالث ، الأول Grand Union Business ، أما الآخر فيحمل اسم Grand Union Executive
وأواصل تجوالي ، ماراً مابين مبنى جميل وآخر لايقل عنه جمالاً ، ويرنو بصري إلى بعض المحال التي أشاهدها لأول مرة ، وبطبيعة الحال .. فإن استمريت على طريقتي هذه في مثاقلة الخطا بين هذا المكان وذاك .. فلا أعتقد أنه سيكون متاحاً لي الوقت الكافي للتوقف عند كل معرض أو سوق للتجوال فيه، وحسبي من جولتي داخل هذه المدينة الحية الشعور الذي تسلل إلى نفسي وغمر أعماقي بالأنس ، أني لست أسير لوحدي فيها لما فيها من الحيوية والعنفوان الساري في كل ذرة من نسماتها ..
ومررت بهذا المقهى ( مقهى بنغلادش ؟) وقررت التقاط هذه الصورة له ..
جولة متفرقة من الصور في ليوبليانا ..
الشارع الرئيسي الذي يقع عليه فندقنا
وهنا أحد المباني المميزة التي لفتت انتباهي أثناء تجوالي في شوارع العاصمة السلوفينية
محلات H&M المعروفة للملابس ، أول إفتتاح في منطقة الخليج لهذه المحلات كان في دبي قبل عامين تقريباً ثم تبعته بعض الفروع في مدن مختلفة من الخليج منها فرع في مدينة جدة ، ثم إفتتاح فرع في الرياض مؤخراً ..
معالم جمالية رائعه متمثلة في حداثة البيان وجمال التصميم وتناسق الألوان ، حقاً يصعب علي أن أتصور أن هذه المدينة تقع في قلب أوروبا القديمة !
بعد قضاء وقتي في التجوال داخل المدينة رجعت إلى الفندق وقررنا الإنطلاق إلى قرية تقع إلى الشمال من العاصمة ليوبليانا ، وإسم تلك القرية ( كراني ) وتكتب هكذا Kranj .. يكتب السلوفينيون حرف الياء j في لغتهم وهذا مايجعلهم ينطقون اسم العاصمة Ljubljana ليوبليانا بهذا الشكل ..
هذين البرجين المميزين يمكن مشاهدتهما من أي مكان في العاصمة السلوفينية ليوبليانا
بعد التجوال الحر ، عدت للفندق للإستراحة قليلاً وللتنسيق مع الشركة التي سأقوم باستئجار سيارتي منها، بعد ذلك خرجت من الفندق بعد الإتفاق مع شركة تأجير السيارات على موعد تسلم السيارة ، وقبل أن أتوجه إليهم قمت بجولة داخل أحد الشوارع الفرعية الجميلة التي لاتمل من التجوال فيها ، فالمدينة ساحرة بمبانيها وشوارعها الأنيقة ومحلاتها البديعة ومقاهيها الفريدة ..وفي الصورة تبدو إحدى جلسات المقاهي في الهواء الطلق
اللوحات الارشادية في كل مكان في العاصمة السلوفينية ، سواءاً كنت راجلاً أم تقود السيارة ، لن تتوه في هذه البلاد..
غادرنا الفندق إلى فندق آخر ليس ببعيد عنا وهو فندق CITY حيث سأستلم السيارة التي قمت بحجزها مسبقاً عبر الأنترنت ، مع بعض الإضافات الخاصة من موقع حجز شركة Europcar ، وصلت للفندق ثم توجهت لمكتب شركة يوروب كار ، وقمت بإنهاء الاجراءات ثم طلبت منا الموظفة أن نتبعها إلى بهو الفندق لتسلم السيارة ، وكنت قد طلبت مسبقاً تأمين مقعد للطفل وجهاز GPS للملاحة ثم قامت بإحضارهما وتهيئتهما داخل السيارة، بعد ذلك برحنا الفندق لتقوم تلك الموظفة بإجراء بعض التفقدات على السيارة ثم قامت بتوجيهي ببعض الارشادات عن المواقف والإتجاهات ، وحقيقة فإني أكون قد استعجلت في الإستعلام عنها عن بعض تلك الأمور فلقد كان كل شيء يسيراً هناك واللوحات الإرشادية لا يكاد يخلو منها شارع أو ممر في ليوبليانا ..

انطلقنا على بركة الله متوجهين شمالاً إلى بلدة قريبة من العاصمة ، وإسم البلدة :كراني KRANJ

بداية الإنطلاق من فندق सिटी ، كانت البداية صعبة في البداية وأنا أخترق الشوارع التي تعج بالحياة ، إلا أنني استطعت أن أمسك بزمام المور ، وأخذت أتتبع اللوحات الارشادية ( وجهاز الملاحة متعطل) حتى خرجت من العاصمة
وتنهدت براحة كبيرة وأنا أرى نفسي أقود السيارة خارج العاصمة بلا قيود كطائر خرج من قفصه وأخذ يحلق في سماء الله الواسعة على سجيته ، كانت لحظات لم ولن انساها ..
وأستمتع بمشاهدة الطبيعة البكر ، وأنا أرى حيوية العاصمة السلوفينية تبدأ في الخفوت ويتسلل الهدوء الذي طرق أبواب سيارتنا ودخلنا في عالم من الانشراح والبهجة
أثناء سيرنا صوب قرية ( كراني) مررنا بالعديد من المناظر الربانية الساحرة والمساحات الخضراء البديعة
لحظة الإقتراب من بلدة (كراني)
وصلنا بلدة (كراني) وهي بلدة سكنية صغيرة فتجولنا داخلها وبين البيوتات والعمائر ولم نجد فيها ما يسترعي اهتمامنا ثم طفقنا نبحث عن مطعم لتناول طعام الغداء ، ونأخذ قسطاً من الراحة ..
بعد الجولة التي قمنا بها في شوارع بلدة ( كراني) لمحنا سوبرماركت كبير ويبدو أنه السوبرماركت الوحيد في البلدة ويحمل اسم يوروسبار ، وهذا السوبرماركت موجود بالأساس في النمسا ويبدو أن هذا أحد فروعه التي تقع خارج البلاد ..

جانب من السوق الكبير في بلدة كراني
ثم طلبنا طعام الغداء وكانت الخدمة ذاتية حيث تحمل طبقك وتقوم بالمرور على الاطباق المختلفة الأشكال والألوان داخل المطعم الذي يقع في مدخل السوبرماركت ثم تحاسب ، كانت هناك طاولات بالداخل إلا أننا فضلنا تناول الغداء في الهواء الطلق خارجاً
وبعد الغداء قمنا بالتحلية بكعكة الـ ( كريمشنت ) السلوفينية الشهيرة ..
صورة للسوبرماركت من الخارج
بعد تناول طعام الغداء ॥ قررنا التوجه لسيارتنا لمغادرة قرية كراني والتفكير بزيارة مكان آخر لقضاء يومنا فيه ..
لقطة من الطريق أثناء مغادرة بلدة ( كراني ) متوجهين إلى العاصمة السلوفينية ليوبليانا
لن تتوه في هذه البلاد ، فكل شيء واضح ، وأسماء الوجهات سهلة القراءة ، ولاتستغرب إذا قرأت في بعض اللوحات الإرشادية أنك على مفترق أكثر من دولة !
لوحة اعلانية منتشرة في مواقع كثيرة من العاصمة، يبدو أنها لمحل بيتزا شعبي 

وصلنا إلى العاصمة ، وبدأنا في تتبع اللوحات الارشادية للوصول إلى فندقنا ، وما أجمل شوارع ليوبليانا ، تصميماً وتخطيطاً ونظافة ، لم أشعر بمتعة في القيادة إلا في هذه المدينة بالرغم من أن هذه تجربتي الاولى لقيادة السيارة في أوروبا ....

وهذا فندق ( LEV) ذو الخمسة نجوم ، من أجمل فنادق العاصمة ويعيبه أنه لايقع في مركز المدينة ...

وهنا ، بعد قضاء مشوار صباحي ماتع ووصلنا إلى العاصمة ليوبليانا ، شارفنا على الوصول إلى فندقنا الذي يقع على هذا الشارع ويظهر في الصورة إلى اليسار.
----------------
مساء ذلك اليوم ، قمنا بالتنزه في المنطقة التي تقع خلف الفندق وهي منطقة النهر ، وكم كانت لحظات حالمة والمرء يتجول إلى جوار هذا النهر الساحر مساءاً حيث تنعكس عليه الأنوار فتزيده جمالاً إلى جماله !

أجل ، حينما يحل المساء ॥ وآه يالجمال المساء في العاصمة السلوفينية - ليوبليانا Ljubljana - يكون لمنظر النهر ،، منظر شاعري بهيج !.
يتبع ..



راجع ايضاُ بعض الوجهات في سلوفينيا : 


 ماريبور Maribor - مدينة القرميد الأحمر
رحلة إلى مدينة المغارات البديعة Postonja ( بوسـتــونـيـا )

Jesenice .. طبيعة لم تعكرها أدخنة المصانع .

رحلة المغارات العجيبة ، بوستونيا Postonja

بورتوروز PORTOROZ عروس الإدرياتيكي

بـيــران Piran عجوز الإدرياتيكي - 2009

هذه هي " بليد BLED " حيث السحر والخيال !

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الأول

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الثاني

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الثالث

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الرابع والأخير



هناك تعليقان (2) :

  1. اهنئك يابومشاري على هذه الجولة الرائعة في سلوفينيا الجميلة

    ردحذف
  2. اخي الغالي نمرو
    اسعدني مروركم العطر

    تبقى سلوفينيا بأعينكم أجمل وأجمل
    واستلهمنا عشق الجديد والتجربة الجميلة من خطاكم المباركة
    ويكفي ليوبليانا فخرا أنكم من شرع أبواب على مصراعيها للسياح العرب
    دمتم بأسعد حال

    ردحذف