الخميس، 19 نوفمبر، 2009

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الثالث


متعة التجوال لاتنتهي داخل هذه المدينة الزاخرة بالمعالم الفريدة التي تمازجت فيها الحضارة الأوروبية مع التاريخ .. وتعانقت تلك المباني التي تزينت بأجمل أحجار القرميد مع التضاريس الطبيعية التي توزعت هنا وهناك .. تشعر بأنك تعيش حياة المدينة وأنت تسير في أحضان الطبيعة .. لله ما أجمله من تمازج بديع !..



فهناك النهر الخلّاب .. حيث يمكنك القيام بجولة نهرية عبر المراكب السياحية لتستمتع برؤية العاصمة ومبانيها وجسورها مِن عدة زوايا مختلفة بالحركة البطيئة .. تتامل جماليات ليوبليانا الطبيعية ، وفي ذات الوقت تتأمل النشاط والزحام والحيوية المتوهجه أمام ناظريك على ضفتي النهر ..

ومن بين تلك المعالم الطبيعية التي توسطت قلب هذه المدينة الصاخبة قلعتها المشهورة .. والمعروفة باسم : Ljubljana Castle



تعتبر القلعة من المعالم الرئيسية المشهورة إن لم تكن أشهرها في العاصمة السلوفينية ليوبليانا ، وكذلك فإنها تعتبر من أبرز أماكن الجذب السياحي في قلب المدينة ، الإطلالة من هذه القلعة رائعة بحق ، حيث يتمازج اللون البيج مع اللون الوردي للمباني التي تحط عليها عيناك وأنت تطل من هذه القلعة على المدينة من الأعلى .. ستشاهد خارطة طبيعية للمدينة أمام ناظريك ، والنهر يخترقها في منظر لاتمل من مشاهدته .. وسيتملكك الفضول لاستكشاف خبايا هذه القلعة وماحوت من إرث تاريخي على مر العصور .. يقام في قلعة ليوبليانا الكثير من الفعاليات مثل المسرحيات والحفلات الموسيقية والمؤتمرات والمعارض .. بنيت هذه القلعة في موقع عاصر التاريخ القديم على قمة تلة ولم تُذكر هذه القلعة عبر السنين السالفة حتى العصور الوسطى .. وقد استخدمت تلك القلعة كحصن منيع فيما مضي ثم ليتنوع استغلالها لأغراض أخرى .. النمط الباروكي المميز لهذه القلعة أضاف لمسات جمالية إلى جمالها ..
قررنا لتوجه للقلعة بحلول المساء عبر أحد الوسائل الثلاث التي يمكنك بلوغها وهي المشي على الاقدام عبر صعود التلة وهناك طريقتان أخريتان الصعود عن طريق العربة المعلقة ، أو ركوب القطار الصغير الذي يجول في أنحاء المدينة ويتوقف في ساحة القلعة بعد صعوده تلك التلة التي تعتليها ..




هذا المبنى المميز يعرف بمجلس المدينة Town Hall وهو من المعالم المميزة في قلب العاصمة السلوفينية .. وقد تشييد هذا المبنى في البدء المهندس المعماري بيتر بيزلاج عام 1584 ، طرأت العديد من اعمال الترميم على المبنى خلال الفترة من 1717 الى 1719 حيث تم تطوير المبنى بشكل أفضل من قبل المعماري "غريغور ماتشيك" حيث تميّز نمط البناء من خلال المزج مابين العمارة الباروكية والكلاسيكية ، وفي العشرينيات من القرن السالف تم انشاء تمثال للملك بيتر الأول ، أول ملوك يوغسلافيا عند مدخل المبنى حيث قام بتصميم التمثال المهندس المعماري خوزيه بليتشنيك ، ليتعرض التمثال بعدها للتخريب من جراء الاحتلال الايطالي الفاشي لمحافظة ليوبليانا عام 1941 ، وتوجد نافورة مماثلة لنافورة Robba تم بناءها عام 1751 وتقع خارج مجلس المدينة في حين تم الاحتفاظ بالنافورة الأصلية في المتحف الوطني


أحد المجسمات الموجودة في قلب العاصمة السلوفينية عند مدخل إحدى الحدائق العامة



من هنا سلكت طريقي للصعود على التلة التي تشرف على العاصمة السلوفينية حيث تقع قلعة ليوبليانا ، وهنا البلدة القديمة ، سكة ضيقة ومباني عتيقة قد أرمت ، خلت من السكان واستقرت السكينة والهدوء الرهيب في فحواها !




وهنا مواصلة طريقي صعوداً للتلة عبر هذا المسار الملتف ، مصحوباً أثناء صعودي الممر بنسمات الهواء المنعشة المجللة بعبير الأشجار الوارفة




بعدالسير لفترة قصيرة صعوداً للتلة ، ينتهي بي ذاك المسار عند هذا الجسر الصغير ..


منظر للجسر الذي يصل بين ذلك المسار الصاعد والمكان الذي تقع عليه القلعة من التلة..



وهنا تم الوصول للقلعة .. صورة جانبية خارجية تبدو فيها الأسوار العتيقة التي تتحدث عن تاريخ هذه المدينة لمن زارها ..




وهذه ساحة المواقف عند مدخل القلعة ، وهنا توجد محطة توقف للقطار الصغير الذي يجول بالسائحين في المدينة ..




مجسم هندسي يقع إلى جوار القلعة





وأخيراً وصلت إلى القلعة حيث يمتد هذا الجسر الصغير إلى بوابة الدخول..




وهنا ، عند الدخول إلى القلعة حيث توجد باحتها الرئيسية إلى يسارك وتضم هذا القلعة متحفاً ومعرضاً وصالة عرض ثلاثية الأبعاد ومطعماً ومقهى مغلق وذو جلسات خارجية في الهواء الطلق ، وهناك السطح الذي يشرف على العاصمة .. ولتستمتع باطلالة بانورامية ساحرة على المدينة من جميع الزوايا من جهة .. ومن الجهة الأخرى على باحة القلعة..





باحة القلعة ، وتبدو فيها إحدى الفرق التي تقيم بعض العروض الموسيقية ..




هنا جزء من قبو القلعة وتبدو فيه بعض القطع الأثرية القديمة ..





أعجبني هذا السلم الحلزوني والذي يصلك بسطح أو قبو القلعة ، وهناك أيضاً المصعد .. إلا أن تجربة الصعود على هذا السلم أمتع ..




هنا نظرة من سطح القلعة على باحتها الشاسعة ، لعلي استطعت ان انقل صورة أشمل من خلال اللقطة أعلاه ..




وهنا من الجهة الأخرى من السطح هذه الاطلالة الرائعه على العاصمة الملونة




وهذه إحدى وسائل الوصول للقلعة أو النزول منها وهي العربة المعلقة ..




نظرة جانبية من السطح على باحة القلعة



وهنا إحدى الردهات المختبئة في ثنايا القلعة حيث توجد بعض النباتات المتسلقة التي زينت هذه القلعة من خلال المزج الرائع المتعمد هنا بين الطبيعة والحضارة التاريخية ..




لقطة من قبو القلعة ويبدو ان هناك أعمال ترميم تقام فيه



وهنا المصعد وبوابة الدخول للقادم من الأسفل عبر العربة المعلقة ، توجد هنا منشورات سياحية وتعريفية بالقلعة..



إطلالة من السطح على فناء القلعة



صورة للمسار الجميل في سطح القلعة ، على يمينك العاصمة الزاهية ، وعلى يسارك فناء القلعة




لقطة عامة لباحة القلعة من زاوية أخرى



نموذج لبئر يقع في إحدى زوايا القلعة




وهنا لقطة من قبو القلعة




هنا في القبو لمحت هذا السلم فتوجهت صعوداً إلى صالة العرض الثلاثية الأبعاد





لقطة جانبية للقلعة حيث يبدو فيها جزء من التلة المجللة بالاشجار الوارفة ويظهر جزء من العاصمة السلوفينية



صالة العرض التي تضمها القلعة ، وتعرض أفلاماً ثلاثية الأبعاد عن تاريخ ليوبليانا وهذه القلعة




تذكرة مشاهدة العروض الثلاثية الأبعاد والتي تقام في غرفة صغيرة في إحدى ردهات القلعة.



بعد التجوال داخل القلعة والإبحار عبر الأثير إلى عمق الماضي ، وإشباع صدري بنسمات الهواء العليلة ، قررنا اختتام جولتنا تلك مع حلول المساء بالاستراحة في مقهى القلعة الواقع في فناءها لنحلّي بعد تناول تلك الوجبة التاريخية الدسمة !


-----------
حدائق وقصر تيفولي Tivoli Park and Mansion

في اليوم التالي ، وبعد زيارتنا لأحد القرى السلوفينية وبعيد عودتنا منها قررنا زيارة أحد الأماكن السياحية الجميلة في العاصمة والتي لاتبعد كثيراً عن فندقنا ، فكانت لنا زيارة لحدائق وقصر تيفولي Tivoli Park and Mansion ، وما أجمل هذه الحدائق الشاسعة التي ستضيع في خضمها وان تجول بناظريك يمنة ويسرة ، مسطحات خضراء ، واشجار وارفة ، ومجسمات بديعة ، ونوافير شتّى .. وقصر رائع تسمت الحديقة باسمه وهو قصر تيفولي .. يقصد هذه الحدائق السكان والسياح على حد سواء للتحول من رتابة المدينة إلى جمال الطبيعة التي حوتها هذه الحدائق الخلّابة .. أضحت الحدائق والمعالم الجمالية الأخرى واحات واستراحات لزوار هذه المدينة النابضة بالحياة .. ستجد العديد من الرجال والنساء والصغار والكبار ، منهم من استلقى على الأعشاب يتامل جمال السماء ، الآخر قد أمسك بيده كتاباً أو رواية ونسي العالم الذي يحيط به ، والبعض يمارس لعبة كرة القدم أو التجوال بالدراجات الهوائية في الحديقة المترامية الأطراف ..
نعتبر حدائق تيفولي أكبر منتزه داخل العاصمة السلوفينية ليوبليانا ، وقد اضفت لمسات المهندس المعماري المرموق خوزية بليتشنيك جمالاً إلى جمالها من خلال بعض المسارات الجميلة والتصاميم الفريدة داخل الحديقة .. ويوجد بهذه الحديقة مقهى ومحل آيس كريم ومساحات للهو الصبية ، ولاتقلق من الإكثار من تناول الآيس كريم أو الحلوى فستحرق مازاد عن حاجة جسمك حينما تتجول داخل هذا المنتزه الشاسع..
ويوجد داخل المنتزه مواقف مجانية للسيارات

في ذلك اليوم ، توجهنا إلى إحدى الأماكن الجميلة في سلوفينيا وعند عودتنا توقفنا عند محطة الوقود هذه للتزود بالوقود ثم قفلنا عائدين إلى ليوبليانا ، وعند دخولنا إلى العاصمة قررنا التوجه لحدائق وقصر تيفولي ..

اللوحات الارشادية التي تبين المسافات بين المدن والقرى بل والدول المجاورة أيضاً تتعاقب عليك تباعاً مع كل مسافة قصيرة تقطعها ، فكيف ستضيع أو تحتاج إلى جهاز للملاحة في بلد كهذا ؟!

وهذه اللقطة عند وصولنا للعاصمة ليوبليانا


حدائق تيفولي ، دخلنا المنتزه وركنّا السيارة في أحد المواقف ثم انطلقنا جائلين في ربوعها ..
مسارات جميلة في الحديقة تتفرع إلى وجهات مختلفة داخل الحديقة
منظر لأحد المسطحات الخضراء داخل المنتزه الوارف
أحد المسارا الجميلة الي تحيط به الأشجار من الجانبين
وهنا بعض الكتابات التي بدت كلوحات فنية من قبل بعض الصبية !
منظر عام لمساحة أخرى من المنتزه المترامي الأطراف
خارطة الحديقة
نافورة جميلة تقع في منتصف الحديقة ، تحيط بها بعض المقاعد للاستراحة..
وهذا من أجمل المسارات المميزة في الحديقة ، حيث هذا النصب التذكاري ، وعلى جانبي المسار تتواجد هذه اللوحات يمنة ويسرة ، وفي نهاية المسار يوجد قصر تيفولي ..
مجسم جمالي داخل المنتزه ، واحد من العديد من المجسمات الخرى المختلفة ..
مكتب لتقديم الإرشادات السياحية والدعاية والاعلان يقع داخل المنتزه

وهنا بعض الشباب الذين يمارسون بعض الألعاب الشيّقة فيما بينهم ، وقفت هنا لأتأملهم ولأشاركهم ضحكاتهم أثناء ممارسة هذه اللعبة



ولقطة أخيرة قبل توديع هذه الحديقة .. وتوديع هذا الجزء من الرحلة
بعد ذلك خرجنا من الحديقة وتوجهنا للفندق حيث قد أسدل الليل ستارة على كل مكان في المدينة .. بعد قضاءنا يوماً جميلاً آخر في هذه المدينة الفريدة !
يتبع ...


راجع ايضاُ بعض الوجهات في سلوفينيا : 


 ماريبور Maribor - مدينة القرميد الأحمر
رحلة إلى مدينة المغارات البديعة Postonja ( بوسـتــونـيـا )

Jesenice .. طبيعة لم تعكرها أدخنة المصانع .

رحلة المغارات العجيبة ، بوستونيا Postonja

بورتوروز PORTOROZ عروس الإدرياتيكي

بـيــران Piran عجوز الإدرياتيكي - 2009

هذه هي " بليد BLED " حيث السحر والخيال !

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الأول

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الثاني

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الثالث

أيــام .. وليالٍ في : لـيوبلـيـانـا Ljubljana - الجزء الرابع والأخير



هناك 3 تعليقات :

  1. جميلة ليوبليانا بعدستكم يابومشاري

    ردحذف
  2. جميلة هي ليوبليانا بعدستكم يابو مشاري

    ردحذف
  3. اخي العزيز

    اسعدني مروركم العطر
    تحياتي

    --------------
    اخي الغالي نمرو
    اسعدني مروركم العطر

    تبقى سلوفينيا بأعينكم أجمل وأجمل
    واستلهمنا عشق الجديد والتجربة الجميلة من خطاكم المباركة
    ويكفي ليوبليانا فخرا أنكم من شرع أبواب على مصراعيها للسياح العرب
    دمتم بأسعد حال

    ردحذف