الجمعة، 4 يوليو، 2014

تجربتي بالسكن في فندق إنان كاردشلر Inan Kardesler في اوزنجول 2014


بسم الله الرحمن الرحيم
احببت أن أطرح تجربتي بالسكن في فندق إنان كاردشلر Inan Kardesler في اوزنجول خلال الفترة من 13 الى 16 يونيو 2014
من أهم مايحقق الراحة ونجاح الاقامة في مكان ما اختيار السكن المناسب للمسافر ، وعند اختياري لهذا الفندق لم يكن لدي سابق معرفة عنه ولم يكن لدي تصور عن الفنادق الجيدة في اوزنجول ، قمت بالدخول على موقع بوكنق وتصفح الفنادق المتاحة في اوزنجول خلال تلك الفترة

، وتوقفت عند هذا الفندق كونه حقق تقييماّ مرضياً يزيد عن 8 وتمتعه بسعر جيد وموقع لابأس به ، فقمت بالحجز فيه ، وكان السعر بحدود 100 يورو في الليلة
لقطة من داخل صالة الفندق ، الفندق جميل ، موقعه يبعد حوالي دقيقتين أو ثلاث دقائق مشي عن بحيرة اوزنجول ، الفندق يقع مقابله مطعم ومقهى يحمل نفس اسم الفندق ، كما يقع إلى جوار الفندق باتجاه البحيرة موتيل غرفه على هيئة أكواخ ( بنغل ) يحمل نفس الاسم الذي يحمله الفندق
الهدوء ، والاضاءة الخافتة والجو الريفي والبساطة هي طابع الفندق ، موظف وموظفة الاستقبال متعاونون وتعاملهم وخدمتهم جيدة للغاية ، الخدمات متوفرة ، النت متذبذب ، الافطار جيد جداً ، الغرف توجد بها بلكونات

قاعة الفندق الرئيسية - الاستقبال واسعة للغاية وتوجد بها أكثر من جلسة

لقطة من صالة استقبال الفندق باتجاه باب الخروج وإلى يمين مكتب الاستقبال/ الرسبشن

لقطة أخرة من صالة استقبال الفندق ويظهر مكتب الاستقبال الرسبشن في الأمام

إحدى الجلسات ( دائرية ) تأتي إلى يمين الداخل للفندق مباشرة

توجد مدفأة ، لاتستغرب إن وجدتها تستخدم في فصل الصيف كذلك ، سبق وأن رأيت البعض جالسون إلى جوارها في إحدى ليالي إقامتي هناك، ، اوزنجول باردة بالفعل أكثر من طرابزون والبرودة تزداد كون الجو غائم وممطر

كافيتيريا الفندق ، كبيرة ، صالتان داخلية وفيها بوفيه الافطار وصالة أخرى خارجية في حديقة الفندق الخلفية

لقطة من الكافيتيريا

لقطة خارجية من الفندق

لقطات من حديقة الفندق الخلفية

الحديقة الخلفية جميلة التنسيق والتصميم

مجسم لناعورة صغيرة









لقطة من صالة الاستقبال داخل الفندق باتجاه الكافيتيريا

لقطة من غرفة النوم ، لابأس في المساحة وتوجد شرفة ، لاتوجد ثلاجة ولاصندوق أمانات

لقطة من شرفة الغرفة

لقطة أخرى من شرفة الغرفة


لقطة من شرفة الغرفة ، وإلى الأمام كافيتيريا تحمل نفس اسم الفندق ومن خلفها النهر
إطلالة من الغرفة على الخارج، المنطقة مخدومة وحولها بعض المحلات 

إطلالة من شرة الغرفة الصغيرة إلى اليمين ويظهر طرف بحيرة اوزنجول ( 3 دقائق مشي تقريباً) وقبلها إلى يمينك وإلى يسارك محلات وأكشاك

لقطة للموتيل النابع للفندق والمجاور له وغرفة على هيئة اكواخ ( بنقل)

كافيتيريا مقابلة للفندق تحمل نفس الاسم للفندق ، يلاحظ الاهتمام بالمجسمات الخشبية وغيرها في الفندق ومقابله


فكرة عامة :

 من واقع تجربة ، الفندق اعجبني ، لكن توجد هناك فنادق بدت لي أجمل لموقعها واطلالتها ومستواها حينما دخلت صالتها الداخلية 
موقع الفندق على Booking (اضغط هنا)


تحياتي للجميع

هناك تعليقان (2) :

  1. شكرا على هذه التجربة و المقال القيم أخي ستفيدني كثيرا

    ردحذف
  2. اشكر لكم مروركم وسعدت بمشاركتكم

    دمتم بحفظ الله ورعايته

    ردحذف