الجمعة، 2 يناير، 2015

تجربتي بالسكن في فندق الميــرا Almira Hotel " بـورصـة " ، تـركـيـا


يعتبر اختيار الفندق الملائم ( والمريح ) أثناء السفر العامل الأساسي للاستمتاع بأي رحلة من بدايتها إلى نهايتها.. خاصة أن الفندق هو وطن المسافر المؤقت ريثما يعود إلى وطنه.. وليس بالضرورة أن يكون الفندق من فئة النجوم الخمس حتى يكون ملائماً للمسافر ، بل أحياناً يكون الفندق سواءاً اربع أو ثلاث نجوم يتمتع بمواصفات الفندق المريح.. ومن عوامل الفندق المريح وأساسياته : تعامل موظف الاستقبال مع النزيل ، مدى ملائمة الغرفة لمتطلبات النزيل ، موقع الفندق والمرافق المتاحة فيه من خدمات مختلفة كالانترنت وخدمة الغرف  والأمان وهو الأساس ! ، وتجاوب موظف الاستقبال مع اتصالات النزيل وتأمين وسيلة المواصلات المناسبة أو الإرشاد اليها .

من الفنادق التي قضيت فيها اقامتي في بورصة في يونيو 2014م فندق الميرا ، وهو من افضل فنادق بـورصـة إن لم يكن الأفضل على الإطلاق .. الفندق يتمتع بموقع مريح ، صالة استقبال فسيحة تبعث على الطمأنينة ، تعاون طاقم الفندق ونوفر الإرشاد السياحي حسب الطلب ، غرف نوم مريحة ، إفطار متكامل، وموقع متميز في قلب بورصة مما يتيح الاستمتاع بزيارة معظم الأماكن المهمة في تلك المدينة بيسر .
كانت غرفتنا في الطابق السادس وهذه ميزة للمقيم في أي فندق أن يكون في الأدوار العليا للاستمتاع بإطلالة شاملة من الغرفة على المناطق المجاورة. الصورة من نافذة الغرفة وإلى اليمين حيث النفق الظاهر في الصورة تُشاهد المسجد الأبيض الصغير ومن خلفه يقع منتزه الألعاب الصغير في بورصة ( لونا بارك ) إذ أنها مسافة دقائق من الفندق ودون الحاجة للسيارة .. اجتياز هذا الطريق السريع ليس بالأمر السهل ! غير أن نفق المشاة الظاهر ( يمين ) في الصورة أعلاه يحل المشكلة !

فندق الميرا بعد عبور النفق لإجتياز الشارع والتوجه الى مدينة الألعاب المصغرة ( لونا بارك)

مدينة الألعاب ( لونا بارك) تصلها على قدميك خلال دقائق من الفندق.

وإذا التفت من الجهة الأخرى من النافذة ( خلفاً ) يبدو هذا المنظر .. المبنى الأزرق هو مول تجاري شاسع الفناء وجميل للغاية وبه العديد من المقاهي والمحلات المختلفة والمطاعم ، اسم المول ( كينت ميداني) وبالطبع ! لابد من الدخول عبر النفق في الصورة السابقة لاجتياز الشارع الى الجهة المقابلة حيث يقع هذا المول .

وهنا مول كينت ميداني 

ممكن الوصول اليه على الاقدام في الجهة المقابلة من الفندق 

ممرات الغرف ليست واسعة ولكنها هادئة والإضاءة لطيفة

غرفة النوم ، المرتبة والوسائد وهي الأساس  للراحة في النوم ، المرتبة مضغوطة وقوية والوسائد ميزتها هنا أنها ليست باللينة .. ميزة تحسب للفندق.. 

جانب من غرفة النوم

لقطة أخرى من غرفة النوم 

بوفية الإفطار متكامل ومتعدد المنصات



سطح الفندق.. حيث المسبح والمطعم 

لقطة من مطعم سطح الفندق

لقطة أخرى جانبية

ومن سطح الفندق تطل على هذا المنتزه المقابلة للفندق ( منتزه البحيرة Gul Park )  

لقطة من داخل المنتزه ويبدو فندق الميرا من الخلف في منتصف الصورة

لقطة أخرى من المنتزة الواقع الى جوار الفندق ، وهنا المطعم الخاص بالمنتزه، يبدو أن هناك حفل زفاف ..

لقطة أخرى من البحيرة الصناعية في قلب المنتزه


رأيي في الفندق حسب التجربة.
الفندق مريح ، جميل ، أنيق ، آمن ، موقع مريح ، تعامل جيد ، مرافق داخليه وخارجية متاحة ، سعر جيد جداً




هناك تعليق واحد :