الخميس، 30 يوليو، 2015

زيارتي لمدينة وولفيغا Wolvega الهولندية 2015


لم تكن زيارتي لبلدة وولفيغا (وولفيخا) الهولندية مكتملة الصورة في نظري أو حققت رغبتي للتعرف عليها أكثر، كانت زيارتي ضرب من التنويع في رحلتي، وبرغم ضيق الوقت وزيارتها في وقت متأخر مساء الأمس، وما صحب زيارتي  من هطول للمطر الشديد أعاق من الاستمرار في استكشافها ، الا انني اكتفيت بمشاهداتي من خلال التجول في بعض طرقاتها . إذ كنت اسير عبر ممرها الرئيسي المتمركز في قلب البلدة حيث تتجاور فيه المحال المختلفة .

 البلدة هادئة بطبيعتها ، ولا أرى أنها لتصنف من ضمن البلدات السياحية حسب ما استشفيت من زيارتي القصيرة لها  ، ومن خلال بحثي المسبق عن معالمها السياحية، يدعّم ذلك إفادة ممن سألتهم من الهولنديين عنها.. وهنا اضع تقريري لزيارتي لهذه البلدة االتي تتبع منطقة ويستلنغويرف التابعة لمحافظة فريزلاند ، والتي يبلغ عدد سكانها حوالي 12581 نسمة. تبعد وولفيغا 116 كلم تقريباً شمال شرق العاصمة الهولندية أمستردام
(خريطة موقع المدينة في هولندا: اضغط هنا)


لحظة الخروج من محطة القطار  

الشارع الذي تقع عليه محطة قطارات وولفيغا

جدول يمر أمام محطة القطارات

بداية المشي تلقاء وسط البلدة والذي علمت انه لايبعد كثيراً عن محطة القطارات

ثم الدخول عبر هذا الممر متجهاً إلى الشارع الرئيسي في البلدة حيث السنتر

وهاهو الشارع الرئيسي في منطقة السنتر

توجد العديد من المحلات المختلفة على جانبي الشارع، كان الشارع خالياً من المشاة والهدوء يخيم على الشارع

لقطات متفرقة للشارع  المخترق للسنتر












بعد فترة من المشي قررنا الاستراحة في أحد المقاهي ثم طلبنا تاكسي كي يوصلنا الى محطة القطار تأهباً للعودة إلى امستردام

وهنا أخذنا التاكسي متجهاً بنا إلى محطة القطارات

ومررنا إلى جوار شركة أجبان فريكو حيث مقرها وولفيغا


وكما وصلنا المدينة قررنا مغادرتها في زيارة بدأت ماطرة وانتهت ماطرة كذلك

تذكرة القطار من بلدة ستينويك الى وولفيغا

انتظرنا عند محطة القطارات حتى قدوم القطار الذي سيقلنا الى امستردام

وداعاً وولفيغا

انتهى،،

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق